الجمعة، 11 مارس 2011

عذراً قلمي...












تسائل قلمي بعد غياب طويل...

أين ذهبت، وتركتني هل انتهت ليالينا الطويلة معاً...!

واصل حديثه متسائلاً، والحبريقطر منه

ألم تفتقديني، وأنا الذي لم يفارقك منذ ذاك اليوم الذي لم تسعفك الدمعات فيه فأسعفتك أنا، وانطلقتي...

لم أجبه ولكن الدموع تساقطت مني، وحملته وكتبت..

عذراً قلمي الدنيا شغلت أوراقي عن قطراتك .

عذراً قلمي قد عدت كي ترضى عني....

كي تحمل همي، وتكون رفيقي في دربي...

عذراً قلمي سامحني...


فتبسم لي وخط على الورق الأبيض...

إني طوع يديكي فخطي رسائل أشواقك زفراتك أو حتى دمعاتك بسماتك ضحكاتك، ولا تنسي أبداً أني طوع بنانك...


هناك 4 تعليقات:

  1. بلّغكم الله أملاً لم تبلغوه ..ورضي عنكم رضا لم تعلموه ..ورزقكم رزقاً لم تحتسبوه.. وأزال عنكم هموماً أظلتكم.. وفرج عنكم كروبــاً أرقتكم..ولطف الله بكم ولكم أينما كنتم
    ولا حرمنا الله من قلمكم الشريف

    ردحذف
  2. الكثيرون منا تفتقدهم أقلامهم ...البعض منهم يعود والبعض لا فنفتقدهم نحن أيضا ونفتقد رائع كلماتهم


    جزاك الله خيرا

    ردحذف
  3. السلام عليكم ورحمة الله جزاك الله خيراً د\وائل على دعائك الرائع وأدعو الله ان يستجيبه، وان يجعل لك مثل ما دعوت لي

    كلمات من نور...جزاك الله خيراً على تشجيعك، وكلماتك الجميلة، ودمتم جميعاً في طاعة الله

    ردحذف
  4. خواطر قلبي ..@khwaterqlb5 يونيو 2013 8:09 ص

    رااائعة ،، وكأنه قلمي المسكين !!

    و إنما عدنا والعود أحمد ،، وأسأل المولى أن تكون أقلامنا عزاً وشرفاً لنا ،، لا ذلّاً وإفساد في الأرض ...

    ردحذف

قال تعالى (( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

لنحيا بالقرآن..

TvQuran