الثلاثاء، 20 يناير، 2009

ثمن الأختيار...

مرت ليالي النار كالأعصار..
سقط القناع وانكسر عن كل غدار..
عشنا وعاشت لنا دما الأبرار..
ماراح يهم المال ولا يهم دولار..
صمدنا أمام العدا رغم الحصار..
خرجت جموع العرب ما همها البتار..
ماعاد نخاف نترعش من الحاكم الجبار..
نطقالسلاح بالغضب،نطق سلاح العار..
قتل طفوله ونهب،هتك حمى الأطهار..
صوت الصاروخ انتصر في غزة باستمرار..
رغم العدا رغم الخيانة،وماخفى من أسرار..
فرقان كتابنا نطق،طلع سلاحه المغوار..
أخفوا الفلوس وامنعوا ماراح يهم عمار..
الي بإيده هدم أبدا مايشيل خراب ودمار..
هي الكرامة تتبنى حتما بأيد ثوار..
ما يبني العزة من خان واشترى العار..
غزة العزة،صامدة وبناها هييجي بالثار
اسمع ياحاكم يامن خان وترك المسار..
إحنا اخترنا الدرب درب عباد القهار..
درب قسامي واضح ماله في الذل ولا الأندثار..
نصر الرب هوسبيلنا،وهو ثمن الأختيار..



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

قال تعالى (( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

لنحيا بالقرآن..

TvQuran